الحظ لما يهادى ....... يخلى الاعمى ساعاتى

Thursday, 24 May 2012

Single vs Committed

مين فينا ما بيدورش على السعادة؟
كل إنسان في الدنيا دي بيعيش ويموت بيدور على حاجة واحدة بس، إنه يبقى سعيد، في اللي شايفها في الفلوس، وفي اللي شايفها في الشغل   
وفي اللي شايفها في راحة البال وبيجري من الهموم بالمشوار، وفي اللي شايفها في الجواز
مشكلة البني ادم إنه دايما بيدور على الحاجة اللي مش عنده ويجري وراها حتى لو فضل طول عمره يجري، بيبقى فاكر إن سعادته فيها، مين قال إن السعادة في الحاجة دي ، مين؟

البنت، أي بنت، أنا، وأنتي ، وصحابنا، وقرايبنا، عندنا حلم معلقين عليه كل سعادتنا وأمالنا وعمرنا اللي جي. أننا نحب ونتحب ونلاقي حد يبقى محور حياتنا ونكون محور حياته
مهما كان سنك، مهما كان مركزك، مهما كانت طموحاتك، مهما كانت أحلامك، الامنية دي جزء منك. موجودة جواكي، ممكن تكون كبيرة وممكن تكون صغيرة، ممكن تكون محور حياتك وممكن تكون متأجلة، ممكن تكون حاجات كتير بس الاكيد إنها موجودة
كتير بصيتي وإتمنيتي وممكن حسدتي البنات اللي مش سنجل، وإتصورتي إنها مالكة الدنيا كلها وإنها عدت مع اللي عدوا خصوصا لو كمان بتحبه، ومع كل بصه بتتحسري على حالك حتى لو من غير كلام، حتى لو بينك وبين نفسك، معذورة ومين يقدر يقول غير كده، مين؟
بس وإنتي بتبصي على البنت اللي مش سنجل، عمرك ما هتصدقى إنها عندها مشاكل زيها زيك، وإن سعادتها و حزنها مش في إيديها، وإن دنيتها كلها متوقفة على شخص تاني، عمرك ماهتحسي بخنقتها لما بيتخنقوا، ولا بمحاولاتها في تقبله بعيوبه قبل مميزاته،، ولا بحريتها اللي مش دايما بقت في إيديها، ولا بمشاكله اللي بتفكر فيها مع مشاكلها، ولا عدم الاتزان اللي في حياتها، ولا التضحيات اللي بتعملها، ولا الحاجات اللي بتتنازل عنها، ولا خوفها على كل الحاجات الحلوة اللي بقت في حياتها لما هو دخلها واللي ممكن تروح في أي وقت لان مافيش حاجة مضمونة

ماتفتكريش إنك إنتي بس اللي بتبصي، البنت اللي مش سنجل كمان بتبص عليكي وبتحسدك، تصدقي !!! أيوة بتحسدك
لانها حاسه براحة بالك، ووقتك اللي كله ملكك، بفرحك وحزنك اللي في أيدك، بحياتك اللي ممكن تعيدي ترتيبها كل يوم، بالمسؤليات اللي مش عندك، بشكلك وجسمك اللي متأسروش بجواز وخلفه، بحريتك وعمرها ما بتفهم إنتي أزاي مش حاسه باللي عندك
وماتفكريش إن اللي بتحسدك دي أتجوزت جواز اي كلام، عشان كده مش سعيدة وبتحسدك، لانها كتير ممكن تكون عاشت قصة حب 
ماتتخيليهاش ووقفت قدام ناس كتير ممكن يكونوا من أقرب الناس ليها، وبعد كل اللي عملته ده جايه تحسدك أنتي وأنتي سنجل

وعمرك ماهتفهمي أزاي عندها كل الكنوز اللي أنتي مستعدة تبادلي أي حاجة بيها حتى لو أتجوزتي أي حد والسلام عشان تبقي زيه
ومش سعيدة وبتحسدك أنتي والغريب انك أنتي كمان بتحسديها

كل واحدة فيكوا بتجري ورا اللي مش عندها وفاكره إن هي دي السعادة ولما بتوصله بتقول زمان كان أحسن، السعادة هي إنك تقدري كل حاجة عندك وماتجريش ورا اللي 
مش في أيدك لانه طالما مش معاكي يبقى مش هي السعادة
بس عمر البني أدم ماهيصدق وهيفضل كل واحد يدور على اللي مش عنده، وهيفضل كل واحد يسأل نفسه أنا ليه مش سعيد وهتفضل الاجابة في الرضا

No comments: